الشيخ محمد رفعت السيرة الذاتية

الشيخ محمد رفعت

قيثارة السماء وصاحب الصوت الملائكي  الشيخ محمد رفعت الشيخ الذي لا يمكن لأحد أن يقلد صوته أو أن يصل إلى مستواه

يرغب في سماعه عدد كبير من المستمعين المسلمين في جميع أنحاء العالم يعتبر الشيخ محمد رفعت من القراء التي روى عنه الأساطير الكثيرة

الشيخ محمد رفعت السيرة الذاتية لصاحب الصوت الملائكي

نشأة الشيخ محمد رفعت

ولد الشيخ محمد رفعت في مدينة القاهرة عام 1882 بحي المغربلين ، ذهب إلى الكتاب الموجود في حي المغربلين عندما وصل إلى سن الخامسة

حفظ  القرأن بأكمله قبل أن يكمل عامة العاشر كما أن الشيخ الذي يعلمه القرأن ويحفظه يحبه كثيرًا

وذلك بسبب إنه يتقن قرأة القرأن بصوت شجي كما تميز في الحفظ وتلاوة القرأن الكريم

وبسبب تميزه قام شيخه بتعليمه التجويد وقام بمنحه شهادة إجادة القرأن الكريم

وذلك قبل أن يصل إلى سن السادسة عشر ومنذ تلك اللحظة

أصبح الشيخ محمد يقوم بالقرأة في الأفراح والسهرة

بداية الشيخ رفعت في الإذاعة المصرية

كانت بداية الشيخ محمد في الإذاعة المصرية في عام 1934 وذلك بعد أن استمع إليه البرنس محمد على تلاوته في أحد المأتم فأعجب بتلاوته وطريقته وصوته

وطلب منه أن يقوم بالقراءة في افتتاح الإذاعة الأهلية كما يعتبر الشيخ رفعت هو أول قارئ في الإذاعة الأهلية

نشأ الشيخ رفعت وسط جيل كبير من رواد الموسيقى مثل الشيخ أو العلا محمد وعبده الحامولي فتعلم منهم موسيقاهم وأبدع فيه حتى تفوق عليهم

تسجيلات الشيخ رفعت

وسافر إلى جميع محافظات مصر حتى اشتهر وأصبح القارئ الأول في مصر ،

كما قام الشيخ محمد بتسجيل بعض السور القرآنية من أجل الإذاعة البريطانية  bbc وذلك قبل أن يقوم بتسجيله من أجل الإذاعة الأهلية المصرية

كان أول تسجيل للشيخ رفعت قد سجله له زكريا باشا مهران وهو صاحب بنك مصر بالاشتراك مع محمد خميس

وهو كان تاجر معروف في ذلك الوقت فقاموا بتسجيل سورتي الكهف ومريم على أسطوانة

قام بالتسجيل في الإذاعة البريطانية ثم قام بالتسجيل في الإذاعة الأهلية

وكان يسجل لها وهو في مرضه الأخير فكان صوته ضعيف بعض الشئ

وبعد وفاته عندما علمت الإذاعة الأهلية بوجود تسجيلات عند أصدقاءه قامت الإذاعة بالحصول عليها

وقامت بإعادة طبعها ثم استعانت بالشيخ أبو العينين شعيشع باستكمال بعض الأيات التي بها عيوب فنية

وفي عام 1943 بدأت رحلته مع المرض الذي احتارت الأطباء في علاجه حتى توفى في عام 1950

 

Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *